يوم ما أبطل أحبك ..هكون ميت

أنا رجل بلا قدرا ..فكونى أنت لى قدرى
لا أعلم لمن أكتب هذه الكلمات التى طلما عذبتنى وجودها داخلى , لا أعلم أكتبها لمحبوبتى أو بلدى  مصر أو أمى
الثلاثه لم يتركونى أبدا و أنا فى أمس الحاجه أليهما , أمى الذى كرست حياتها لتربيتى أنا و أختى بعدما مرض أبى و فقد القدره على الانفاق علينا
أو بلدى التى فى أمسّ الحاجى لى لتنقيه ما تبقى من فلول و ناس تدمر ما تقتل , أم محبوبتى التى طلما تحملت عناء تفكيرى المفرط فى كل كبيره و صغيره
و محاوله تهدأتى , بسبب عصبيتى الشديده مما أرى حولى من مواقف و طرائف فى بلدنا و فى عملى و دراستى
عموما  الثلاثه أحب الى قلبى من بعضهما
حياتى أصبحت بلا لون ولا طعم , مثل عرض الأراجوز الذى يضحكك أثنائه و عندما ينتهى كان لم يكن
أمى , وقد أصبحنا دائمى الشجار على كل كبيره و صغيره , وقصدت كل كبيره , حيث أصبحنا نتشاجر على أشياء راديكاليه
محبوبتى , وقد بدأنا ان نتعود على أن نكون مختلفين  و على خصام , حتى أصبحت أشعر بأن ما سبق كان شهر عسل و أنتهى
بلدى , فالحال واحد , لم نتفق الى الأن و ما حدث فى العام الماضى كان مجرد شهر عسل تجربه ,لأذوق حلاوه الوطنيه
فدعونى أقول أسف يا أمى لأنى لم أكن حاضرا عندما أحتجتى الى
و أقول لمحبوبتى , أولعى بجاز وسخ , أنت أقل أهتماماتى
أما بلدى , فأنا الحاضر الغائب و ستجدينى عندما لا تحتاجين الى أبنائك , و أيضا عندما تكونى فى أمسّ الحاجه أليهم
و يوم ما أبطل أحبك …هكون ميت أكيد (لكم أنتم ال3)
** أوعى يا بت تكونى زعلتى من جاز وسخ ..ده أنت حبييبه قلبى والنيعمه
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s